الأحداث الوطنية

الضرب والجرح المفضي إلى الموت يعصف بأب وإثنين من أولاده

أوقفت عناصر الشرطة بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة المحمدية، أمس الجمعة 4 فبراير الجاري، ثلاثة أشخاص، شقيقين ووالدهما تتراوح أعمارهم ما بين 23 و63 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض المفضي إلى الموت.

وحسب مصادر مطلعة، فإن المشتبه فيهم دخلوا في نزاع عرضي مع الضحية بسبب سوء الجوار بحي السعادة بالمحمدية، تطور إلى اعتداء جسدي بواسطة السلاح الأبيض مما تسبب في وفاة الضحية، وذلك قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات عن توقيف المشتبه فيهم بعد مرور وقت وجيز من ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

هذا وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي تجريه فرقة الشرطة القضائية بالمحمدية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد كافة الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية، وكذا تحديد الخلفيات الحقيقة لارتكاب هذه الأفعال الإجرامية