مجتمع

تنويرا للرأي العام بخصوص مقطع فيديو منشور على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي

تفاعلت ولاية أمن الدار البيضاء، بسرعة وجدية كبيرة، مع مقطع فيديو منشور على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، يوم أمس الأحد 3 شتنبر الجاري، يوثق لتبادل مجموعة من الأشخاص العنف والرشق بالحجارة بالشارع العام بمدينة الدار البيضاء.

وتنويرا للرأي العام، تؤكد ولاية أمن الدار البيضاء أن الأبحاث والتحريات المنجزة على ضوء هذا الشريط أوضحت أن الأمر يتعلق بقضية زجرية تعالجها حاليا فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن أنفا بمدينة الدار البيضاء، وذلك بناءً على إشعار حول تبادل العنف والسرقة بين مجموعة من الأشخاص المحسوبين على فصيلين من مشجعي فريق الرجاء البيضاوي، الأمر الذي تسبب في إصابة أحدهم ونقله للمستشفى من أجل تلقي العلاجات الضرورية.

وقد شملت إجراءات البحث في هذه القضية تحصيل إفادة الضحية ومرافقيه، فضلا عن إجراء كافة المعاينات واستغلال مسارات البحث للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وكذا توقيف جميع المتورطين المفترضين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.