مجتمع

توقيف شخص متورط في دهس سيدة

تمكنت عناصر الشرطة القضائية في كل من الدار البيضاء وطنجة، على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، مساء الاثنين 7 غشت الجاري، من توقيف المشتبه فيه الرئيسي المتورط في دهس سيدة بشكل عمدي بواسطة سيارة مما تسبب في وفاتها.

وحسب المعطيات الأولية للبحث، فقد عاينت منطقة أمن أنفا بالدار البيضاء، في الساعات الأولى من يوم السبت المنصرم ، جثة فتاة تبلغ من العمر 27 سنة، بعدما دهستها بشكل عمدي سيارة مجهولة ولاذ سائقها بالفرار، وهو ما استدعى فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وقد مكنت إجراءات البحث المنجزة من تشخيص هوية الفتاة الضحية، وتحديد نوعية السيارة المتسببة في ارتكاب هذا الفعل الإجرامي، قبل أن يتم إلقاء القبض على المشتبه فيه بمدينة طنجة في عملية أمنية مشتركة.

كما شملت إجراءات البحث في هذه القضية سيدة يشتبه في تورطها في إعداد منزل للدعارة والوساطة في الفساد، بعدما أكدت التحريات المنجزة أنها هي من أجرت شقة للمشتبه فيه والضحية رغم علمها بتخصيصها لممارسة الفساد.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه الرئيسي تحت تدبير الحراسة النظرية، رفقة الوسيطة في الفساد، وذلك رهن إشارة البحث القضائي الذي تباشره المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالدار البيضاء تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، وتوقيف كل من ثبت تورطه في عدم التبليغ عن هذه القضية، التي تشير معطيات البحث إلى ارتباطها بخلاف عرضي تطور إلى دهس متعمد بالسيارة أفضى إلى الموت.