حملة نظافة بفضاء جمعية قدماء المحاربين للكرة الحديدية بمكناس

 

س/ ف / الأحداث الوطنية

صباح يوم الأحد 28 مارس 2021 تجند كل الاعضاء جمعية قدماء المحاربين للكرة الحديدية والبيئة التي أبانت عن حبها لبلدها واهتمامها بالمجال البيئي التطوعي بتنظيم حملة نظافة وتكنيس وصباغة الجداريات مع تقليم بعض الأشجار شملت جميع الجنبات الفضاء الرياضي الذي أعطى رونقا وجمالية بعد ما كان عرضة للأوساخ والتلاشيات.
إن الكرة الحديدية في المغرب تجمع الأحفاد بالأجداد في لعبة الصبر.
تنتشر لعبة البيتانك التي يبلغ عمرها قرنا من الزمن في دول شمال أفريقيا وبعض الدول الأوروبية، وقد يظنها البعض ممن لا يجيدها ولا يعرف قوانينها أنها لعبة ساذجة إذ تعتمد على رمي الكرات الحديدية جزافا، لكنها غير ذلك فهي تعتمد على التركيز والدقة في الرمي وتعلم الصبر والتروي.

في صباح كل أحد يجتمع عدد من المتقاعدين، الذين تجاوزوا الستين من أعمارهم، وبعض الأشخاص الذين يحبون لعبة الكرة الأرضية في ملاعب عشوائية أو أخرى مخصَّصة للعبة الكرة الحديدية التي يطلق عليها أيضا اسم بيتانك أو لابوول.

وهي لعبة تنافسية تمارس بواسطة كرة حديدية، وتلعب على أرض منبسطة وملعب مستطيل، ويكون الهدف منها تصويب الكرة التي يتراوح وزنها بين 650 و800 غرام إلى أقرب مسافة ممكنة من الكرة الخشبية الصغيرة، أو إخراج كرات الخصم من اللعبة، من خلال تقنية التصويب بالدقة، مع ثبات كلا القدمين على الأرض.

وقد أحب المغاربة هذه اللعبة وأتقنوها منذ أن عرفوها في بدايات القرن الماضي، من خلال معايشة الفرنسيين الذين استقروا في معظم المدن المغربية.
هنيئا لجميع الأعضاء الجمعية الذين تجندوا للعمل التطوعي والمشاركة بإنشاء هذا الفضاء الرياضي كما نتمنى من الجميع أن يمد يد العون للجمعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى