الأحداث الوطنية

صرخة الغضب لعمال النظافة بمكناس الذين واجهوا الوباء  في زمن كورونا 

 

 

تماشيا مع برنامجها النضالي وبعد سلكها لكل محطات النقاش والتفاوض بمرونة فرضتها ظروف الجائحة لكن تمشي المياه بما تشتهي السفن.

لهذا خاض التنسيق النقابي لعمال شركة النظافة ميكومار الإسماعيلية بمكناس ممثلة بالاتحاد العام للشغالين الاتحاد المغربي للشغل والكونفدرالية الديمقراطية للشغل صباح يوم الثلاثاء 05 يناير 2021  بوقفة احتجاجية  أمام مقر عملهم بباب الجديد ستدوم  لعدة وقفات  لمدة أسبوع للمطالبة  بتنفيذ بنود الاتفاق المبرم بين الشركة والتنسيق النقابي بتسوية ملهم المطلبي، بحيث  صدحت حناجر المحتجين بمجموعة من الشعارات المتعددة، التي طالبت من خلالها إيجاد حل نهائي  لمشاكلهم وفتح الحوار الجدي بشأن الملف المطلبي مع ممثلي عمال النظافة الذين واجهوا الوباء جنبا إلى جنب  السلطات العمومية والأطر الطبية للحد من انتشار كورونا