فن و ثقافة

ملتقى الرباب بايت ملول يلتقي مجدداً بجمهوره من 19 الى21 يونيو الجاري.

 موعد فني وثقافي يتجدد بعد ثلاثة سنوات من توقيف اضطراري بسبب جائحة كورنا وانعكاسات تعقيداتها على المشهد الثقافي والفني. يعود ملتقى الرباب في دورته الخامسة، والذي ستنظمه مؤسسةDolce Production   ، وجمعية الرباب بدعم من وزارة الشباب والثقافة والتواصل – قطاع الثقافة، بشراكة مع المركز الثقافي لأيت ملول، وجماعة أيت ملول، وذلك في الفترة الممتدة مابين 19 و21 يونيو2023 بالمركز الثقافي بمدينة أيت ملول، تخليدا لليوم العالمي للموسيقى الذي يصادف 21 يونيو من كل سنة.
وحسب بلاغ المنظمين، فستتضمن الفقرات الثقافية والفنية لهذا المهرجان ندوة فكرية حول موضوع: ” فن الروايس بين الماضي والحاضر” بمشاركة الباحث والإعلامي الأستاذ محمد ولكاش والفنان الرايس لحسن ادحمو، كما يتخلل هذه الندوة توقيع كتاب ” تيرويسا -3-” كما ستشهد الدورة الخامسة من هذا الملتقى تنظيم ورشات تكوينية ولقاءات تواصلية بين الفنانين والمهتمين أهمها ورشة حول موضوع: “الأسواق الجديدة لترويج الموسيقى” ، إلى جانب حفل توقيع الألبوم الغنائي الأول  للفنان عمر اختار، والمدعم من وزارة الشباب والثقافة والتواصل – قطاع الثقافة برسم سنة 2022، بمشاركة فنانين وإعلاميين ومهتمين بالأغنية الأمازيغية العصرية.
 هذا وسيعرف الملتقى تنظيم معرض الآلة والأدوات الموسيقية والتراثية خلال أيام المهرجان، بالإضافة إلى سهرات فنية متنوعة بمشاركة نجوم الأغنية الأمازيغية من الرواد والشباب والمواهب الصاعدة من بينهم، الفنان الرايس مولاي احمد احيحي، الرايس لحسن ادحمو، الفنانة فاطمة تاشتوكت، أحواش تمنار برئاسة لحسن ماحمو، والفنان سعيد ايت باعمران.
 ومساهمة من الملتقى في تشجيع المواهب الصاعدة ستشارك في هذا الملتقى الفني موهبة جديدة في مجال الأغنية الأمازيغية فاطمة تازرزيت. كما سيقوم بتقديم وتنشيط الحفلات الفنية المنشط ابراهيم بومليك.
 ويهدف الملتقى حسب البلاغ الذي توصلت الجريدة بنسخة منه، إلى الارتقاء بالثقافة والفنون الأمازيغية والمساهمة في تنمية القطاع الفني وإشعاعه والمحافظة على التراث الفني الموسيقي والغنائي الأمازيغي والتعريف به والعمل على تقديم الموسيقيين الشباب والمواهب الصاعدة في الجهة والمنطقة الى الجمهور والمهتمين، وتوفير مساحة جديدة لترويج أعمالهم، والتعريف بهم وبالموسيقى الأمازيغية في المهرجانات والمنتديات الوطنية والدولية. بالإضافة الى تشجيع المبدعين من خلال اكتشاف فنانين وأصوات غنائية في مجال الأغنية الأمازيغية وفي مجال العزف على مختلف الآلات الموسيقية التقليدية ” الرباب لوطار…”  وتخصيص جوائز تشجيعية للفنانين.
 
اكادير : ابراهيم فاضل.