إبتدائية تزنيت تصدر حكمها في حق الفقيه والمتزوجة المتهمين بالخيانة الزوجية

أدانت المحكمة الابتدائية بمدينة تيزنيت، “فقيه أولاد جرار ومتزوجة” بستة أشهر (06) حبساً نافذاً لكل منهما، وتعويض قدره 50 ألف درهم، على خلفية متابعتهما بتهمة الخيانة الزوجية والمشاركة فيها.

وذكر مصدر محلي، أن الزوجة توبعت بتهمة الخيانة الزوجية، بينما توبع “الفقيه” بتهمة المشاركة فيها، مشيراً إلى أن هذه الواقعة طفت على السطح بعد أن قدّم زوج ينحذر من أحد الدواوير التابعة للنفوذ الترابي لجماعة الركادة،  شكاية توصل بها المركز الترابي للدرك الملكي بمدينة تيزنيت، بناء على تعليمات النيابة العامة بابتدائية تيزنيت، ضد زوجته يتهمها فيها بالخيانة الزوجية وربطها علاقة غير شرعية مع “فقيه”.

وتوبع الفقيه والزوجة الموجودين رهن الاعتقال بسجن “بوصنصار” بتيزنيت، بتهم الخيانة الزوجية والمشاركة فيها، وذلك بعد تعميق البحث معهما، حيث اعترف المتهمان بالمنسوب اليهما في شكاية الزوج 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى